فرق بين التعلم المتحرك و التعلم النشط


هناك فرق بين التعلم المتحرك و التعلم النشط، فالأخير هو المعول عليه لنمو الطلاب العلمي و المعرفي والعاطفي، أما التعلم المتحرك فلا يرضي إلا المعلم ويشعره بالسعادة لأنه يظهر له أن الطلاب منهمكون في العمل، وهذا فخ يقع فيه الكثير من المربين وأنا أولهم

عزيزي في المقال التالي سأسرد لك ٨ أسئلة لتوضيح كيف تطبق تعلم النشط حقيقي ذو معنى لطلابك وعليك أن تجيب على هذه الأسئلة من عملك في الفصل لتعرف إذا كان طلابك نشطون أو متحركون!

نقحت هذه النقاط من البحث العلمي و من مشاهداتي في مدارس دولة فنلندا الأولى في العالم، هيا بنا نشاهدها

أولا: هل النشاط أو الاستراتیجیة أو المھمة أو الفکرة تمكن الطالب من تخصیص استجابته؟ هل يختار الطريقة التي يبرز فيها برهان معرفته؟ أو أن المطلوب منه رد فعل مقولب قياسي نفسه مطلوب من جميع الطلاب

ثانيا: هل تم تفعيل دور تجارب الطلاب الحياتيه في النشاط وجعلها خاصة بهم؟

ثالثاً: هل هناك توقعات واضحة منمذجة؟ هل يتوقع الطالب طريقة العمل أو الشكل النهائي المطلوب وهل هناك نماذج يمكنه مشاهدتها؟

رابعاً: هل هناك شعور بأن هناك جمهور لتقييم عملهم عدا المعلم والاختبار؟ هل النشاط له قيمة لشخص آخر؟

خامساً: هل لدى الطلاب فرصة للحديث عن التعلم والتفاعل؟ هل هناك تفاعل اجتماعي؟ هل يتأملون في التعلم بعد حدوثه ويتحدثون عنه؟

سادساً: هل هناك ثقافة السلامة العاطفية في الفصل؟ هل يتم النظر للأخطاء بأنها فرصة للتعلم؟

سابعاً: هل التمرين أو النشاط حقيقي؟ هذا لا يعني أنه يجب دائما أن يكون له علاقة مباشرة بعالم الطالب، ولكن يجب أن يكون متصلاً بالواقع

ثامناً: هل النشاط أو العمل جديد و مبتكر؟ فمن الصعب أن ينشط الطلاب الذين يشعرون بالملل


0 مشاهدة

الموقع الرسمي

نائف حامد المطيري