الموقع الرسمي

نائف حامد المطيري

تأمين ضعف مزاولة المهنة


انتشر مؤخراً نقاش حاد حول ساعة نشاط اقرت في المدارس واحتدم النقاش بين الهاربين من المسؤولية تحت ذريعة عدم الجاهزية للمدارس وغيرها من الاعذار التي كما يدل اسمها عليها (اعذار) و الفريق الاخر الذي يسعى لتطوير التعليم بخلق فرصة خارج الكتب الدراسية بأنماط تعلم بالمشاريع و التعلم بالظواهر مشركين الطالب في عملية تصميم التعليم 

لكن هذا ليس سبب مقالتي اليوم، اليوم اتسائل عن ولي امر الطالب!

اتخيل عالماً يمكن فيه لولي امر الطالب او الطالب محاسبة المعلم او المدرسة التي تعلم خطأ او تهدر فرصة 

عالماً يشتري فيه المعلمين تأمين ضعف مزاولة مهنة!

حيث تقوم شركة التأمين بالدفع للضحايا من الطلاب والعائلات التي ضيعت فرص تعليمية وازدهار اقتصادي او نمو مهني 

قد يتقدم للمحكمة المتضرر يحاسب المدرسة على التقصير في تفعيل حصة النشاط مثلاً مما أدى لهروب الطالب من المدرسة او كثرة التغيب مما أدى به لإضاعة الفرصة للالتحاق بالجامعة او التخصص الذي يرغب فيه 

طبعاً التأمين يغطي عن المعلم او المدرسة المتورطة ويدفع الفروقات للمتضررين 

لكن ماذا عن المعلمين والمدارس غير المؤمنة؟

اترك صورة المقال لتعبر عن الفكرة